كيفية دخول عالم البرمجة

A+AA-
طلحة عبد الكريم
جدول التنقلاخفاء

كيفية دخول عالم البرمجة

من أكثر الكلمات بحثا في غوغل في السنوات الأخيرة هي البرمجة، ماذا يقصد بها؟ ما هي أهميتها في الوقت الراهن؟ وماذا عن كيفية دخول عالم البرمجة؟


كيفية دخول عالم البرمجة
كيفية دخول عالم البرمجة


قبل التحدث عن كيف تصبح مبرمجا، يجب توضيح ماهية البرمجة، مجالاتها، الأدوات المتاحة فيها، ثم يأتي دور الخطوات اللازمة لتصبح مبرمجا محترفا تنشئ ما ترغب من تطبيقات.


ماهي البرمجة

البرمجة هي مجموعة متكاملة من الأوامر، المراحل والأدوات التي بدمجها مع بعضها البعض تنتج لنا تطبيقا أو برنامجا، الهدف منه إيجاد حلول لمشاكل وتبسيطها وتسهيل الامر على العميل أو المستخدم لهذا المنتج.


لغة الآلة

الآلة أو الحاسوب لا يفهم أي رمز أو لغة بشرية على الإطلاق، كل ما يفهمه هو تسلسل للرقمين 0 و1، ومهما كانت اللغة البشرية المستعملة لن تجدي نفعا معه، لكن كيف يمكن تحويل كلمات البشر إلى 0 و1 ليتسنى للحاسوب فهمها وفعل ما نريد؟ الأمر يمر على مراحل قبل الوصول لتسلسل رقمي ثمن 0 و1، بحيث يوجد وسيط بين يقوم بترجمة لغة البشر إلى لغة فوق مستوى الآلة تدعى لغة برمجة، بعدها يأتي الدور على مترجم يقوم بترجمة لغة البرمجة إلى لغة الآلة ونحصل في النهاية على أمر من 0 و1 تفهمه الآلة وتقوم بما نريد.


لغات البرمجة

برمجة تطبيق تحتاج لمجموعة من الخطوات والأوامر المتسلسلة، التي من شأنها تبسيط المشكل وإيجاد حل له برمجيا، وهذا ما يسمى بلغة برمجة، الهدف منها تكوين لغة وسيطة بين لغة البشر ولغة الآلة كما سبق وذكرنا، ومثل جميع اللغات المعروفة من عربية وإنجليزية يحتاج استعمالها إلى اتباع مجموعة من قواعد اللغة والنحو لنتكلم بشكل صحيح سليم، نفس الأمر ينطبق على لغات البرمجة، إذ أن كل لغة لها قواعدها الخاصة نتبعها بدقة لإنتاج شيفرة مصدرية أو ما يعرف بالعامية كود برمجي، يتكون من تسلسل منطقي لمجموعة من الأوامر مشكلة لنا حل جذري لمشكل في الواقع، لذا قلنا إيجاد حل برمجي لمشكل يؤرق العميل.


إيجاد الحل هو الآخر يحتاج لاستعمال المنطق وفهمه جيدا، للحصول على حل بتسلسل منطقي للأوامر وهذا ما يعرف بالخوارزميات، لا شك أنك سمعت بهذا المصطلح.

بعد إيجاد الحل نتبع قواعد اللغة لإنتاج شيفرة مصدرية يتم كتابتها في بيئة عمل خاصة بلغة البرمجة Framework، والتي بدورها تحتوي على مترجم ومنفذ للكود البرمجي.

توجد العديد من لغات البرمجة نجد منها: Java، C، C++، Python، Ruby، وغيرها الكثير وكل لغة تختص بمجال معين.

يمكنك التعرف على أفضل 5 مواقع لتعلم البرمجة مجانا


ما هو المترجم

المترجم أو المعروف اصطلاحا بالكومبيلر Compiler، ومهمته ترجمة لغة البرمجة للغة الآلة منتجا بذلك شيفرة متكونة من تسلسل للرقمين 0 و1، تستطيع الآلة فهمها ومنه تنفيذ الكود البرمجي لنتحصل في النهاية على تطبيق أو برنامج حسب حاجة المستخدم.


مجالات البرمجة

البرمجة واسعة ومتشعبة جدا، ولا يكفي مقال لسرد كل مجالاتها، لذلك نلخص بعضها في النقاط التالية:

برمجة تطبيقات سطح مكتب.

برمجة تطبيقا هواتف ذكية.

برمجة تطبيقات ومواقع ويب.

الذكاء الاصطناعي.

تحليل البيانات.

كيفية دخول عالم البرمجة

أول شيء عليك تعلمه قبل تعلم البرمجة، هو فهم الآلة جيدا وكيف تتعامل مع البرنامج.

عليك تعلم الخوارزميات، لأنها أساس البرمجة، وفهم المنطق جيدا يجعلك مرن مع كل مشكل يصادفك، لأنك تتعلم فيها كيفية تفكيك مشكل، وإيجاد حل منطقي له، وأيضا كيف تتعامل الآلة لتنفيذ الشيفرة المصدرية.

اختر لغة البرمجة حسب المجال الذي ترغب في احترافه، واحتراف اللغة يعود للممارسة، والفهم الجيد لأساسياتها، لذا لا ينصح اطلاقا بالتنقل بين اللغات لأنك ستتشتت دون ان تتعلم شيئا.

تعلم قواعد البيانات بأنواعها لأنك ستحتاجها لربط تطبيقاتك وتخزين البيانات.

وكنصيحة أخيرة الممارسة ثم الممارسة، ولا تيأس لأن البرمجة مجال واسع ويحتاج لصبر ومثابرة للوصول لغايتك وتحقيق ما تصبو إليه.

بعد تعلمك للبرمجة، ستفكر في إنشاء تطبيق أو برنامج، وهذا الأخير يحتاج لتخطيط مسبق أو ما يعرف بدراسة الجدوى تعرف عليها بالتفاصيل.